Make your own free website on Tripod.com


بيان تضامني مع السودان

bar.gif (326 bytes)

العودة إلى صفحة المنشورات

        ببالغ الخطورة ينظر حزب الخلاص الوطني الإسلامي إلى العدوان السافر والقبيح الذي تشنه قوى البغي والعدوان على دولة السودان الشقيقة ولقد جاء هذا العدوان الحاقد انطلاقاً من السياسة الأمريكية التي تحارب كل ما هو في مصلحة الأمة العربية والإسلامية وتكميلاً لمسيرة حربها ضد الإسلام وأهله والتي بدأتها ضد الشعب العراقي المسلم ، والشعب الليبي المسلم ، فإن المؤامرة بدت واضحة وجلية ضد الشعب السوداني المسلم ، لا لشيء إلا لأنه يرفع شعار الإسلام هو الحل ويحاول تطبيق الشريعة الإسلامية رغم كل الظروف التي تقهر وتقيد .. إلا أن إرادة حكومة وشعب السودان أثبت للأعداء أنها أقوى من مؤامراتهم

        لذلك وبعد أن فشلوا في النيل من السودان من خلال الحصار الاقتصادي ، والحرب الدعائية العالمية ، واتهامها بالأباطيل والافتراءات فإنهم استغلوا جنوب السودان لتحريك عملائهم لزعزعة أمن السودان ومحاولة القضاء على النظام الإسلامي الوليد فيه ، وذلك بأسلوب العمل المسلح تحت سمع وبصر العالم كله وبتواطؤ واضح من أمريكا وإسرائيل

        وإننا في حزب الخلاص الوطني الإسلامي في فلسطين أمام هذه المؤامرة لنؤكد على ما يلي

1ـ إن هذه المؤامرة على السودان المسلم تأتي ضمن سلسلة محاربة الإسلام والمسلمين ومحاولات تركيع الأمة وأنها امتداد لضرب العراق وحصار ليبيا

2ـ  نعلن تضامننا مع الشعب السوداني الشقيق وندعو الله أن يقف إلى جانبهم أمام المؤامرة كما ونحيي صمود شعبه وحكومته

3ـ  نطالب جامعة الدول العربية بالتحرك الفوري وتطبيق اتفاقية الدفاع المشترك والوقوف بجانب السودان في محنته

4ـ  على منظمة الأمم لأفريقية ، ومنظمة المؤتمر الإسلامي ، والأمم المتحدة أن يحافظوا على استقلال السودان ، وحفظ حدوده ، واحترام إرادة جماهيره

عاشت السودان المسلمة دولة إسلامية مستقلة
نعم للوحدة الإسلامية
والله أكبر ولله الحمد


حزب الخلاص الوطني الإسلامي
الثلاثاء 21 / 1 / 1997 م
12 رمضان 1417 هـ

آخر تعديل بتاريخ 22/11/98

العودة لصفحة الوثائق

 

 

 

تصميم وإشرافسامي يوسف نوفل